متابعات

طلبة الطب والصيدلة يطالبون بتأجيل الامتحانات وتوقيف العقوبات

أعلنت اللجنة الوطنية لطلبة الطب والصيدلة عن بوادر انفراج في أزمة اضرابات كليات الطب، المستمرة منذ ستة أشهر.

وعبرت اللجنة الوطنية لطلبة الطب والصيدلة، في بيان لها، عن ترحيبها “بالتجاوب الايجابي للحكومة بحضورهم اجتماعا أوليا لمناقشة التأسيس لوساطة جادة، دون توضيح طبيعة هذه الوساطة لكن الطلبة اشترطوا توقيف العقوبات ضد مسؤولي اللجنة وتأجيل الإمتحانات”.

وقالت اللجنة، إن “الطلبة تلقوا بروح إيجابية تصريح رئيس الحكومة الذي أعلن فيه أن التكوين الطبي والصيدلي بالمغرب يعد من أولويات الدولة الاجتماعية مما اعتبروه تأسيسا للمعالم الكبرى لحل أزمة التكوين الطبي والصيدلي بالمغرب التي دامت لأزيد من 6 أشهر”.

كما رحب طلبة الطب، بالتجاوب الايجابي للحكومة بحضورهم اجتماعا أوليا لمناقشة “التأسيس لوساطة جادة”؛ من أجل التوصل إلى “حلول نهائية ترفع الضبابية السائدة منذ أزيد من سنتين، وتوضيح مختلف النقاط العالقة بملفنا المطلبي، لضمان الحفاظ على جودة التكوين الطبي والصيدلي”.

وشددت اللجنة الوطنية لطلبة الطب والصيدلة، على أن تأجيل امتحانات الدورة القادمة سيمكن من إتاحة فرصة التوصل إلى حل لهذه الأزمة، كما أن مسألة العقوبات ستكون من الأولويات التي ستطرح على طاولة هذه الوساطة.

وأعلنت اللجنة عزمها عقد جموع عامة للطلبة في القريب العاجل لاطلاعهم على المستجدات بغية التوصل إلى حل يمكن من استئناف السيرورة العادية للسنة الجامعية وإنقاذ ما تبقى منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *