الرئيسية 10 المشهد الأول 10 بنكيران يشكك علانية في وفاة باها .. والعثماني لا يستشيروني

بنكيران يشكك علانية في وفاة باها .. والعثماني لا يستشيروني

مشاهد - الرباط

اعتبر عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق، أن رحيل رفيق دربه ووزير الدولة السابق، عبد الله باها “لغز لم تفك كل طلاسمه “، واصفا إياه بـ”رمز التضحية”.

وبحسب ما أوردته يومية “أخبار اليوم”، في عددها ليوم الثلاثاء 17 أبريل الجاري، فإن بنكيران صرح أن “ثمة مؤشرات كثيرة، تدعو إلى الشك في سبب وفاة عبد الله”، وذلك ردا على سؤال للصحافي جمال بودومة حول ماصرح به أحمد ويحمان على هامش الندوة الصحافية التي عقدها عبد العالي حامي الدين مؤخرا.

وعن حديث ويحمان عن احتمال اغتيال عبد الله باها، أجاب بنكيران أن “ويحمان رجل صادق، ولكن ليس هناك أدلة، والتحقيق أقفل، وعلم ذلك عند الله”، حسب تعبير بنكيران.

وفي معرض حديثة عن الوضع السياسي الراهن في المغرب قال بنكيران، “إن السياسة تحتضر في البلد، فإذا نظمت انتخابات في الأيام المقبلة “سينش” المراقبون الذباب في صناديق الإقتراع”، موضحا أنه “عندما تتكسر الثقة من الصعب ترميمها”.

كما كشف بنكيران، في ذات الجلسة التي جمعته مع الصحافي جمال بدومة ونشرها في مقال على اليومية ذاتها، أن “رئيس الحكومة سعد الدين العثماني استشاره مرتين فقط منذ تنصيبه رئيسا للحكومة”، مشيرا إلى أنه “كان يتمنى أن تتم استشارته في أمور كثيرة، وأن حتى وزراء حزبه لم يعودوا يزورونه في منزله كما في السابق”.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *